كانت عطلة نهاية الأسبوع حماسية على مستوى كرة القدم الأوروبية مع استمرار المنافسات في الدوري الإنكليزي، الدوري الإسباني والدوري الإيطالي مع دخولنا الأمتار الأخيرة لناحية حسم هوية الفائز باللقب، المنافسة على المراكز الأوروبية أو في معركة الهبوط. دعونا الآن نتعرف على أهم الأحداث الكروية التي شهدتها الدوريات الأوروبية هذا الأسبوع.

1. ​السيتي​ يستمتع برفع الإيقاف ومعركة نارية على المركزين الثالث والرابع

نجح مانشستر سيتي في الفوز بمعركته الأوروبية الهامة حيث قررت محكمة التحكيم الرياضية إلغاء قرار منعه من المشاركة في دوري أبطال أوروبا لموسمين متتاليين وهو بالتالي سيستفيد من مركزه الثاني والذي ضمنه بكل تأكيد وهو حاليا بعثر كل أوراق المنافسة الأوروبية فلم يعد المركز الخامس مؤهل لدوري الأبطال.

يدور صراع ناري للغاية بين ثلاثة فرق لم تذق طعم الفوز هي تشيلسي والذي لديه 60 نقطة بعد الخسارة أمام شيفيليد يونايتد ثم ليستر سيتي الذي لديه 59 نقطة في المركز الرابع بعد الخسارة أيضا أمام بورنموث 4-1 ثم مانشستر يونايتد الذي لديه 59 نقطة أيضا بعد تعادل إيجابي 2-2 مع ساوثامبتون مع بعض الآمال الضئيلة لكل من وولفرهامبتون وشيفيليد يونايتد حيث لدى الأول 55 نقطة مقابل 54 نقطة للثاني ما يضعنا أمام ثلاث جولات نارية قبل انتهاء البريمييرليغ.

2. نوريتش سيتي يودع رسميا وخمس فرق تتنافس على تجنب شبح الهبوط

ودّع نوريتش سيتي البريميير ليغ بشكل رسمي بعدما خسر أمام ويست هام يونايتد 4-0 إذ تجمد رصيده عند النقطة 21 في المركز الأخير حيث يبتعد بفارق 13 نقطة عن أول الناجين واتفورد والذي لديه 34 نقطة.

وإذا ما نظرنا إلى أسفل جدول الترتيب نجد بأن هناك معركة بين خمسة فرق على تجنب شبح الهبوط لكن بالطبع كل فريق لديه حظوظ مختلفة.

في المركز ما قبل الاخير هناك أستون فيلا ولديه 30 نقطة مقابل 31 نقطة لبورنموث في المركز الثامن عشر فيما يملك واتفورد وويست هام 34 نقطة أما برايتون & هوف ألبيون فلديه 36 نقطة وذلك قبل ثلاث جولات فقط من النهاية أي أن هناك تسع نقاط متاحة لكل فريق ولحد الآن أقرب الضحايا هما فريقي أستون فيلا وبورنموث إلا إذا ما حدث شيئ مفاجئ في الأمتار الأخيرة.

3. ريال مدريد يقترب كثيرا من اللقب والأمور تتوضح في معركة المراكز الأوروبية

اقترب ريال مدريد كثيرا من حصد اللقب بعد الفوز على غرناطة 2-1 حيث حافظ على فارق النقاط الأربع بينه وبين غريمه ​برشلونة​ حيث يحتاج إلى فوز من آخر مبارتين كي يحقق اللقب بشكل رسمي بغض النظر عن نتائج برشلونة>

أما فيما خص صراع المراكز الأوروبية، فضمن أتلتيكو مدريد وإشبيلية المركزين الثالث والرابع المؤهلين لدوري أبطال أوروبا الموسم المقبل ولديهما حاليا 66 نقطة وهما يخوضان صراعا معنويا لا أكثر على المركز الثالث.

أما في صراع المراكز من الخامس حتى السابع وهي المؤهلة لليوروبا ليغ الموسم المقبل، فبعد فوز ريال سوسيداد على فياريال 2-1 وتعادل خيتافي مع ديبورتيفو ألافيس 0-0، أصبح لدى فياريال في المركز الخامس 57 نقطة مقابل 54 نقطة لكل من خيتافي وريال سوسييداد دون نسيان أتلتيك بيلباو الثامن والذي لديه 51 نقطة ويملك بعض الحظوظ الأوروبية.

4. ​يوفنتوس​ مستمر في الصدارة، معاناة ​لاتسيو​ مستمرة وسبال يقترب من وداع السيري A

بعدما خطف نقطة التعادل أمام أتالانتا وأجبره على إنهاء المباراة بنتيجة 2-2، اقترب يوفنتوس خطوة جديدة نحو الإحتفاظ بلقبه بطلا للدوري الإيطالي حيث وصل إلى النقطة 76 متقدما بفارق 8 نقاط على إنتر ميلانو الذي فاز في هذه الجولة على تورينو 3-1 وأصبح في مركز الوصافة متقدما على لاتسيو روما والذي استمر بنتائجه السلبية وتراجعه المفاجئ إذ سقط مرة أخرى أمام ساسولو 2-1 فيما

أصبح أتالانتا في المركز الرابع ولديه 67 نقطة. أما في أسفل الترتيب، فأصبح سبال قاب قوسين أو أدنى من الوداع هو وبريشيا حيث لدى الأول 19 نقطة في المركز الأخير والثاني لديه 21 نقطة في المركز ما قبل الأخير ويحتاجان إلى ما يشبه المعجزة من أجل تجنب تذوق كأس الهبوط المر وهناك معركة شرسة بين جنوى وليتشي على آخر بطاقات صراع الهبوط.