اعترف مدرب ​برشلونة​، ​كيكي سيتيين​، بأن نجم الفريق، الأرجنتيني، ​ليونيل ميسي​، يحتاج إلى الراحة، لكن النادي لم يستطع تحمل ذلك في المباراة التي سجل فيها فوزاً بنتيجة 1-0 على ​بلد الوليد​.

وسجل ​أرتورو فيدال​ الهدف الحاسم في الدقيقة 15، بتمريرة مساعدة من ميسي.

وعلى الرغم من الاستحواذ المهيمن، كافح فريق سيتيين لإنهاء الفوز مع اضطرار ميسي للعب 90 دقيقة كاملة.

وقال سيتيين بعد المباراة عندما سئل عما إذا كان ميسي بحاجة إلى الراحة: "بالطبع. لقد قلتها من قبل، لكن النتيجة كانت ضيقة للغاية. لو كنا سجلنا المزيد من الأهداف في الشوط الأول، لكان استراح المزيد من اللاعبين. كان الفريق متعبًا".

وأضاف: "لم نتمكن من تغطية الملعب بأكمله. كان علينا التراجع وهذا جعل الأمر أكثر صعوبة بالنسبة لنا".

ترجمة جوزف صقر