ضمن فعاليات الجولة 34 من منافسات ​الدوري الانكليزي الممتاز​ " البريمرليغ "، نجح البطل ​ليفربول​ من مواصلة عروضه القوية بعد أن حقق الفوز أمام ​برايتون​ وبواقع 3-1 وتألق المصري محمد صلاح بتسجيله ثنائية في اللقاء ورغم الخسارة حافظ برايتون على مركزه الـ15.

وبدأ الشوط الأول بطريقة سريعة من قبل لاعبي الليفر وتمكن المهاجم المصري محمد صلاح من خطف هدف التقدم في الدقيقة 6 بعد عمل كبير من نابي ميتا في قطع الكرة ولم يترك لاعبو الريدز أي مجال للاعبي برايتون للاستيقاظ حيث نجحوا في خطف هدف ثاني في الدقيقة 8 عبر القائد جوردان هندرسون بعد تمريرة حاسمة من محمد صلاح، وبعدها تحصّل لاعبو برايتون على بعض المحاولات الخطرة ولكن اللمسة الاخيرة غابت عنهم امام المرمى وبدوره أنقذ نابي كيتا كرة من على خط المرمى لينقذ فريقه من فرصة خطرة وتراجع اداء لاعبي الريدز قليلاً حيث منحوا خصمهم المساحات للتقدم ونجح لياندرو تروسار من تقليص الفارق لبرايتون في الدقيقة 45 لينتهي هذا الشوط بتقدم ليفربول وبواقع 2-1.

ومع بداية الشوط الثاني بدأ المدرب يورغن كلوب في اجراء التبديلات في صفوف فريقه حيث ادخل كل من آندي روبرتسون ساديو ماني فابينيو من اجل تحسين المردود الهجومي للريدز اكثر وواصل لاعبو الليفر ضغطهم وافضليتهم في اللقاء في ظل اعتماد لاعبي برايتون على الهجمات المرتدة وأهدر دان بيرن فرصة ذهبية لبرايتون لخطف هدف التعادل بعد تسديدة جانبت القائم، وبدوره كان لاعبو الريدز قريبين من خطف هدف ثالث في اللقاء لولا تألق الحارس ماثيو ريان والذي نجح في التصدي للعديد من المحاولات الخطرة، وكان لاعبو برايتون مصرين على الضغط على مرمى الحارس اليسون ولاحت لهم بعض الفرص الخطرة ولكن الحظ عاندهم أمام المرمى وبعدها تصدى مدافع برايتون لتسديدة خطيرة من جوردان هندرسون لتمر بمحاذاة القائم، وفي الدقائق الـ15 الاخيرة تمكن محمد صلاح من خطف هدف ثالث لفريقه في الدقيقة 76 برأسية جميلة على اثر ركلة ركنية من اندي روبرتسون وبعدها هدأ ابناء المدرب كلوب من وتيرة ضغطهم في ظل غياب فعالية لاعبي برايتون لتنتهي المباراة بفوز ليفربول وبواقع 3-1.