أثار مقاتل اليو أف سي السابق كونور ماكغريغور الجدل حول انضمامه إلى اتحاد المصارعة الحرة WWE، بعد أن نشر صورته وهو يحمل لقب بطولة الدبليو دبليو إي، وذكر اسم ابنة مالك الاتحاد ستيفاني ماكمان.

وتأتي هذه الخطوة بعد سلسلة من التقارير التي تحدثت عن وجود مناقشات بين الطرفين حول انضمام الايرلندي إلى المصارعة.

يُذكر أن ماكغريغور كان قد شن هجوما كلاميا في مناسبات عديدة على المصارعين.

ترجمة صفوان شامي