اكمل نادي ​مانشستر سيتي​ اضلاع المربع الذهبي ل​كأس الاتحاد الانكليزي​ بفوزه على نادي ​نيوكاسل يونايتد​ بهدفين مقابل لاشيء.

منذ بداية المباراة دخل السيتي بقوة فارضا استحواذه واسلوب لعبه على اصحاب الارض الذين ركنوا للدفاع عن مرماهم ومع الدقيقة 36 احتسب حكم المباراة ركلة جزاء ترجمها اللاعب البلجيكي ​كيفين دي بروين​ بنجاح مسجلا اول اهداف السيتي في المباراة، لينتهي الشوط الاول بتقدم ابناء المدرب ​بيب غوارديولا​ بهدف مقابل لاشيء.

ومع انطلاق الشوط الثاني عمل المغبايس على تعزيز حضورهم الهجومي الامر الذي انعكس سلبا على الاداء الدفاعي تاركا الكثير من المساحات للاعبي السيتي ليتمكن الاعب الانكليزي ​رحيم سترلينغ​ باضافة هدف فريقه الثاني في الدقيقة 68 من عمر اللقاء لتبقى النتيجة على حالها حتى نهاية المباراة.