ضمن فعاليات الجولة 32 من منافسات الدوري الإسباني " ​الليغا​ "، حقق ​نادي اتلتيك بلباو​ الفوز أمام ​ريال مايوركا​ وبواقع 3-1 ليعزز ​الفريق الباسكي​ موقعه في وسط الترتيب فيما يواصل ريال مايوركا تواجده في المركز الـ18 والمهدد بالهبوط الى الدرجة الثانية.

وفي الشوط الاول فرض لاعبو بلباو سيطرتهم الكبيرة منذ البداية وسط تمركز دفاعي للاعبي مايوركا في مناطقهم الدفاعية وأثمر ضغط الفريق الباسكي عن ضربة جزاء نفذها ​راؤول غارسيا​ بنجاح ليمنح فريقه التقدم في الدقيقة 16، وواصل لاعبو بلباو ضغطهم وتمكن اويهان سانسيت من خطف هدف ثاني لفريقه في الدقيقة 24 بعد تمريرة رائعة من اوناي لوبيز وبعدها حاول لاعبو مايوركا القيام بردة فعل سريعة ولاحت لهم بعض المحاولات الخطرة وفشل داينال رودريغيز من تقليص الفارق بعد أن نجح دفاع بلباو في التصدي لتسديدة الاخير وبدوره اهدر اليخاندرو بوزو فرصة ذهبية لمايوركا لخطف هدف ولكن الحظ عانده لينتهي هذا الشوط بتقدم اتلتيك بلباو وبواقع 2-0.

وبدأ الشوط الثاني بتبديلات سريعة من قبل مدرب مايوركا مورينو من اجل تحسين المردود الهجومي لفريقه وواصل لاعبو بلباو تفوقهم الكبير في مجريات اللقاء وسيطر ابناء المدرب غاريتانو على الكرة بشكل كبير ولم يمنحوا خصمهم أي مجال للتحرك لتغيب خطورة لاعبي مايوركا بشكل كبير، وواصل مدرب مايوركا اجراء التبديلات في صفوف فريقه وبدأ يتحسن اداء لاعبيه لينجحوا في السيطرة على اللقاء وتمكن مايوركا من التحصّل على ضربة جزاء وتمكن انتي بوديمير من تقليص الفارق في الدقيقة 70 لتشتعل المباراة بشكل كبير بين الجانبين، وفي الدقائق الـ15 الاخيرة اهدر لاعب مايوركا داينال رودريغيز فرصة ذهبية أمام المرمى بعد تسديدة جانبت القائم وكثّف لاعبو مايوركا من وتيرة ضغطهم ولكن محاولاتهم باءت بالفشل وبدوره نجح بلباو من استغلال تقدم لاعبي مايوركا ليخطف هدف ثالث في الدقيقة 90 عبر اسير فيلاليبر لتنتهي المباراة بفوز اتلتيك بلباو وبواقع 3-1.