كشف اللاعب البرازيلي لنادي ​برشلونة​ ​آرثر ميلو​ عن تمسكه بالنجاح في برشلونة رغم التقارير التي تربطه بالانتقال إلى ​يوفنتوس​ الإيطالي خلال فترة الانتقالات الصيفية المقبلة.

واوضحت صحيفة سبورت الكتالونية ان آرثر يركز على النجاح في برشلونة، حيث عاد البرازيلي لإظهار حبه لألوان برشلونة من خلال شبكة التواصل الاجتماعي تويتر، حيث نشر رسالة باللغة الكتالونية مصحوبة بصورة له تركز على كامب نو، والذي يفكر فيه آرثر من منزله، وقال: "كرة القدم تعود إلى المنزل غدًا".

وأوضح آرثر بهذه الطريقة رغبته في البدء امام ليغانيس في المباراة التي ستعني العودة إلى كامب نو، الذي يراه البرازيلي كل يوم من شرفته والذي يعد بلا شك حافزًا لتحقيق الهدف للنجاح مع الفريق الكتالوني.

بتصرف ادي خويري