اعتبر مدرب ​ريال مايوركا​ ​فيسنتي مورينو​، أنه أخطأ سابقاً بإغضاب قائد ​برشلونة​ ​ليونيل ميسي​ ودفع ثمن ذلك في الملعب.

وخلال مواجهة سابقة بين الفريقين تجادل مورينيو وميسي ووعد الأرجنتيني، مدرب مايوركا، أن البلاوغرانا سيسجل 7 أهداف في مباراة انتهت 5-2، سجل فيها ميسي ثلاثية.

وصرح مورينو لصحيفة "ماركا" الإسبانية: "أخبرني اللاعبين بعد المباراة بأنني كنت المذنب بالخسارة لأنني أغضبت ميسي، لقد كان غاضباً، وفي النفق المؤدي للملعب، في فترة الاستراحة، أخبرني أنهم سيسجلون سبعة أهداف وأخبر لويس سواريز أنه يجب عليهم تسجيل سبعة أهداف".

وتابع: "لم يتمكنوا من القيام بذلك، لكنه سجل ثلاثة أهداف، ميسي أفضل لاعب في العالم، أنظر إلى عبقريته وشخصيته وغضبه الراغب في الفوز وما حصل يعطيه قيمة أكبر".

وختم مورينو: "هذه المرة لن أخوض معارك، لن يكون ذلك جيداً لي".

بتصرف – محمد قصير