تلقى نادي ​ليفربول​ الانكليزي خبرا سارا بعد الاعلان عن جدول المباريات تحضيرا لانطلاق البريمييرليغ من جديد بعد ان تاكد انه سيواجه كريستال بالاس على ملعبه الانفيلد رود بتاريخ 24 حزيران.

وكان الريدز يخشون استبعاد ملعبهم من المباريات خشية تصرفات غير مسؤولة من جماهيره الا ان تحديد الانفيلد لمباراة كريستال بالاس اراح ادارة النادي التي تمني النفس من التتويج باللقب على ارضه رغم غياب الجماهير.

يذكر ان الديربي بين ليفربول و​ايفرتون​ لم يتخذ القرار النهائي اين سيقام بعد ان كان من المفترض ان يحتضنه غوديسون بارك معقل التوفيز.

ترجمة رولان حبيقة