تحدث نجم ​يوفنتوس​ السابق، ​كلاوديو ماركيزيو​ عن سبب رفضه اللعب لناد إيطالي آخر بعد انتهاء مسيرته مع السيدة العجوز.

وانضم ماركيزيو إلى ​زينيت​ الروسي صيف 2018 قادماً من يوفنتوس قبل أن يعلن اعتزاله في العام التالي.

وأوضح ماركيزيو، عبر حسابه على موقع "انستغرام": "لم أستطع البقاء في الدوري الإيطالي، وخيانة يوفنتوس، كان هذا هو السبب الأساسي في الرحيل للخارج، الأمر لم يتعلق فقط بما منحه لي يوفنتوس وجماهيره بل أيضًا ما عايشته معهم".

وتابع: "يجب الإشارة أيضًا إلى رغبتي الدائمة في تجربة حظي بالخارج، كانت تجربة لعائلتي بأكملها، وأطفالي الذين يذهبون للمدرسة، وزوجتي التي لم تمتلك صديقات يستطعن زيارتها في المنزل؛ أنها لا تتحدث الروسية".

وعن عودة المنافسات أشار ماركيزيو: "عودة الدوري الألماني؟ كان لديهم القليل من الوقت للاستعداد وكانت المباريات بطيئة للغاية، الآن المستويات ترتفع، أعتقد أن الأمر سيكون مختلفًا قليلاً هنا في إيطاليا، ستكون البداية تدريجية، حتى لو أصيب العديد من اللاعبين بالفعل".