اشار الصحفي ​تشافي كامبوس​ أن إدارة نادي ​برشلونة​ الاسباني تسعى لتخفيض رواتب اللاعبين مجددًا بسبب الخسائر الاقتصادية الناجمة عن جائحة فيروس كورونا.

وكان لاعبي برشلونة قد وافقوا على تخفيض رواتبهم بنسبة 70% في شهر آذار الماضي، من أجل ضمان حصول موظفي النادي على كامل أجورهم في ظل أزمة فيروس كورونا.

وكشف الصحفي كامبوس أن رئيس برشلونة ​جوسيب ماريا بارتوميو​ للاعبين أن الوضع الاقتصادي للنادي قد تأثر كثيرًا، بسبب أزمة فيروس كورونا، وطلب منهم تعاونًا جديدًا، بحيث يقبلون تخفيضًا جديدًا للرواتب.