خاض ​برشلونة​ تمرينه الجماعي الثاني بعد تداول أنباء أمس الاثنين عن إصابة خمسة لاعبين بالفريق الأول و2 بالجهاز الفني ب​فيروس كورونا​ وأن نتائجهم جاءت إيجابية في أولى الفحوصات.

وأكد متحدث باسم النادي لوكالة الأنباء الإسبانية إن "كل اللاعبين" جاءت نتائجهم سلبية مضيفا أن هناك "هدوء تام" في النادي.

وأضاف المصدر الذي لم يكشف عن اسمه "أول اختبار بي سي ار جاء سلبيا لكل الحالات. لم تظهر أي حالة إصابة بكوفيد، لم تأت نتيجة أحد إيجابية".

وخاض الفريق تدريبه الجماعي الثاني جماعية بمشاركة لاعب الفريق الرديف تشومي و​صامويل اومتيتي​.