أكد المدرب السابق لنادي ​برشلونة​ الاسباني ​تاتا مارتينو​ ان العام الذي تولى فيه تدريب الفريق الكتالوني لم يكن سيئاً.

ونشرت صحيفة ماركا الإسبانية تصريحات تاتا مارتينو التي اتت كالاتي: "على صعيد النتائج لم يكن الموسم سيئًا، لقد فزنا بكأس السوبر ولعبنا نهائي كأس الملك".

وأضاف: "لكن المهم في برشلونة هو عدد الألقاب التي فزت بها، ومع ذلك أقول إنها كانت أسوأ سنواتي".

واختتم: "كانت هناك أمور قللت من فترة إدارتي للفريق، بالنسبة لي أول كلاسيكو والذي فزنا به 2 -1 كان هو المفتاح، السرعة كانت ستجعل البارسا أكثر كمالاً، بحيث لو لم يكن الخصم مسيطرًا بشكل جيد، فسيكون من الجيد العودة للخلف والمضي في المساحات، وهذا ما فعله الفريق في فترة لويس إنريكي".