اعتبر قائد ​برشلونة​ السابق ​أندريس إنييستا،​ أن نهائي ​دوري أبطال أوروبا​ 2009 أمام مانشستر يونايتد، كان أحد أفضل المباريات التي خاضها في مسيرته.

وفاز برشلونة 2-0 في اللقاء سجلها صامويل إيتو من صناعة إنييستا، وليونيل ميسي.

وصرح إنييستا لصحيفة "سبورت" الإسبانية: "نهائي روما كان أحد أفضل المباريات التي لعبتها على الإطلاق، أردت أن ألعب تلك المباراة النهائية لما يمثله ذلك لي".

وعن الهدف الذي صنعه لإيتو اوضح: "استفدت من وجود صامويل على اليمين ومررت له، كنا هادئين".

فيما قال عن هدف ميسي: "كانت رأسية مذهلة وجميلة وصعبة للغاية".