افصح نجم فريق ​فيسيل كوبي الياباني​ الحالي وقائد فريق ​برشلونة​ و​منتخب إسبانيا​ السابق، ​اندريس انييستا​ اهمية هدفه في مرمى ​هولندا​ بنهائي ​كأس العالم 2010​ الذي منح بلاده لقبها العالمي الأول، على الصعيد النفسي والشخصي.

وقال انييستا:" هدفي في الوقت الإضافي بشباك منتخب هولندا في نهائي كأس العالم كان بداية تحسني والتخلص من الاكتئاب الذي لازمني منذ وفاة صديقي ​داني خاركي​ لاعب ​إسبانيول​ السابق قبل المونديال بعام".

واضاف انييستا:" عندما أتى هدفي في مرمى هولندا، شعرت بالتحسن، وكان من الجيد اللجوء إلى مساعدة وطلب العلاج المتخصص، هي مرحلة من الماضي، جعلتني اليوم أقوى وأفضل، فأنا أشعر بامتيازات كثيرة خلال هذه الفترة، منها أنني أمتلك عائلة رائعة".