يعترف ​ليونيل ميسي​ بأنه كان على وشك مغادرة ​برشلونة​.

وكشف ميسي عن كيفية "رغبته في مغادرة" برشلونة عام 2016 بسبب خلاف ضريبي مع الحكومة الإسبانية.

وأدين هو ووالده بتهمة الاحتيال الضريبي وحكم عليهما بالسجن لمدة 21 شهرا مع وقف التنفيذ.

وقال ميسي: "في ذلك الوقت، مع فوضى الخزانة أردت أن أغادر، ليس لرغبتي في مغادرة برشلونة بل الرغبة في مغادرة إسبانيا".

وتابع: "شعرت أنني تعرضت لسوء معاملة شديدة ولم أكن أرغب في البقاء هنا. لم يكن لدي عرض رسمي أبدًا لأن الجميع كانوا يعرفون فكرتي بالبقاء هنا".

واضاف: "كان الأمر صعبًا للغاية بالنسبة لي ولعائلتي لأن الناس لا يعرفون الكثير عما يحدث".