كشفت تقارير صحف بريطانية، عن منافسة شرسة بين مانشستر سيتي و​ليفربول​ للحصول على خدمات اللاعب الشاب استر ​فرانكس​ في الميركاتو الصيفي المقبل.

ووفقاً لصحيفة ’’ديلي ميل’’ البريطانية، فان الثنائي الانكليزي يراقبان لاعب خط وسط ​كيه في ميخيلين​ البالغ من العمر 17 عامًا تمهيداً لضمه في الفترة المقبلة.

وشارك فرانكس في خمس مبارايات دولية مع منتخب بلجيكا تحت 19 عامًا، ومع تطلع أندية الدوري الممتاز إلى خفض ميزانياتها حيث تواجه خسائر فادحة على مدار الأشهر الـ12 المقبلة، فإن فرانكس يمثل هدفًا واقعيًا.

وبسبب أزمة فيروس كورونا المستجد، فمن المتوقع أن يتخلى ميخيلين عن عدد من لاعبيه هذا الصيف.