بعد ان قرر القاضي المكلف بقضية نجم كرة القدم البرازيلية ​رونالدينيو​ الموقوف منذ أكثر من شهر في أحد السجون البارغويانية بسبب استخدامه جواز سفر مزور، وضعه قيد الإقامة الجبرية في أحد الفنادق في العاصمة أسونسيون. نشرت صحيفة الدايلي مايل البريطانية صوراً للفندق الذي ينزل به رونالدينيو خلال فترة الاقامة الاجبارية التي فرضت عليه.


وكان القاضي قد كشف عن قيام محاميي رونالدينيو عرضوا كفالة بقيمة 1,6 مليون دولار لإطلاق سراح الشقيقين، والتي قبلها القضاء البارغوياني.