اشار لاعب نادي ​مانشستر يونايتد​ السابق غاري نيفيل الى ان نجم نادي يوفنتوس البرتغالي ​كريستيانو رونالدو​ ترك الفريق الانكليزي على خلفية اشكال كبير في العام 2009، وان اي شخص لم يكن قادراً على اقناعه على العودة الى الاولد ترافورد، واضاف نيفيل ان رونالدو واجه مشاكل كبيرة بسبب الطقس وهو كان الى جانب ذلك يسعى الى تحدي نفسه في دوري اخر هو الدوري الاسباني، بعد ان كان قد لعب لستة اعوام مع اليونايتد في ​الدوري الانكليزي الممتاز​، لافتاً الى ان الفريق كان مستعد لفكرة رحيل رونالدو عنه في ذلك العام.