اعرب المدرب الايطالي ​مارسيلو ليبي​ عن تفاجئه الكبير بما حصل في نهائي العام 2006، حيث قام لاعب المنتخب الفرنسي ​زين الدين زيدان​ بضرب لاعب المنتخب الايطالي ​ماركو ماتيراتزي​ براسه على صدر الاخير.

وفي حديث صحفي قال ليبي:" لقد شاهدت جميع مباريات ​كاس العالم 2006​ من جديد، كذلك جميع المباريات النهائية التي كنت مدرباً فيها، كان لدي العديد منها، بعضها كنت في حال افضل من الاخرى، الا ان الوصول الى النهائي بشكل عام كان امراً جيداً، الخسارة تترك في حالة من المرارة، كما حصل في مانشستر عام 2003 عندما خسرنا نهائي دوري الابطال امام نادي ميلان ".