استذكر الهولندي روبن ​فان بيرسي​ حادثة في فريق ​مانشستر يونايتد​ حيث وبّخ السير أليكس ​فيرغسون​ لاعبين للاحتفال بعد خسارة أمام ​مانشستر سيتي​ في عام 2013.

وقال فان بيرسي: "المدرب فيرغسون، كان يعرف متى يتصرف، من أجل الانضباط. في موسمي الأول، كنا متقدمين بـ 15 نقطة في الدوري، ورحبنا بمانشستر سيتي، إذا فزنا، سنكون متقدمين بـ 18 نقطة، لكننا خسرنا. هذا ما زال يتركنا متقدمين بـ 12 نقطة".

وأضاف: "المدرب، من ناحية أخرى، كان غاضبا حقًا. خرج لاعبين من الفريق بعد الخسارة، وفي اليوم التالي للمباراة، علق لهما صور على جدران غرفة تبديل الملابس. وقال للفريق بأكمله، حسنًا يا رفاق، إذا لم نفز باللقب، فاعلم أنه بسبب هذين الأحمقين الذين اختارا الخروج بعد الخسارة".