ذكرت صحيفة "ميرور" الإنكليزية، أن ​فيروس كورونا​ سيؤدي إلى تغيير كبير في مواعيد بدايات الموسم الجديد من الدوريات الأوروبية المختلفة نظرًا لعدم معرفة حتى الآن موعد انتهاء النسخ الحالية من البطولات.

وأوضحت أن ذلك الأمر يعني غياب ​محمد صلاح​ عن فترة تحضير ​ليفربول​ لموسم 2021/2022 مشيرة إلى أنه من المرجح ألا يغيب المصري عن مباريات عديدة في موسم 2021/2022 نظرًا لأن بدايته قد تتأخر بالتبعية نتيجة التأخر المتوقع لانطلاق موسم 2020/2021 بسبب كورونا وتأثيرها السلبي على الموسم الحالي.

وإذا صح هذا الأمر، فإنه من المؤكد افتقاد ليفربول لصلاح في عام 2021 خلال فترة أمم أفريقيا، والتي سيشارك فيها كذلك ​ساديو ماني​ حال تأهله مع منتخب السنغالي ونابي كيتا مع منتخب غينيا.

وقد لا يغيب صلاح عن أي مباراة مع ليفربول في موسم 2021/2022 إذا تغيرت بالفعل مواعيد بداية الموسم، بخلاف المعتاد.