علق لاعب ​ليفربول​ السابق ​ستيف نيكول​ على مطالبة لاعب ​مانشستر يونايتد​ السابق ​ريو فيرديناند​ بعدم استكمال الدوري بسبب انتشار ​فيروس كورونا​.

كلام ستيف جاء في تصريحات نقلتها صحيفة ميترو الانكليزية:" ما يتحدث عنه فرديناند يتعلق بسلامة اللاعبين، حسنا، اللاعبون لا يتدربون سويا، هم ليسوا معا، والفرق ليست معا".
واضاف الاسكتلندي:"عندما يبدأون اللعب مرة أخرى ويكونون معا فلن يكون هناك أي خطر على اللاعبين، هناك عشر مباريات حتى ينتهي الموسم الحالي".

وتابع:"إذا كان هناك أكثر من ذلك، فلن تكون هناك مشكلة على الإطلاق في إلغاء الموسم ولكن هناك فقط عشر مباريات متبقية، تستطيع الأندية خوض مباريات السبت والأربعاء ثم السبت مرة أخرى، أي ثلاث مباريات في الأسبوع".

واختتم نيكول تصريحه: "هذا الأمر سيستغرق ثلاثة أو أربعة أسابيع، ما هي المشكلة في ذلك؟ هل ستلغي موسمًا بأكمله من أجل فترة 3 – 4 أسابيع؟، هذا لا معنى له على الإطلاق".