تحدث لاعب نادي ​يوفنتوس​ ​باولو ديبالا​ عن حالته الصحية بعد اعلانه في وقت سابق اصابته وصديقته ب​فيروس كورونا​ المنتشر في العالم.

كلام ديبالا جاء في تصريحات لقناة نادي يوفنتوس:"أنا أفضل بكثير، لكن قبل ذلك لم أتمكن من فعل أي شيء، كان لدي ضيق في التنفس".

وأضاف اللاعب الارجنتيني:"عانيت من بعد الأعراض القوية الأولى منذ بضعة أيام، وأنا الآن أفضل بكثير، وأحاول التدريب".
واتم ديبالا تصريحه:" شعرت أنني أعاني من ضيق في التنفس، ولم أستطع أن أفعل أي شيء، بعد خمس دقائق من التدريب شعرت أن جسمي متعب وعضلاتي تؤلمني والآن أنا وصديقتي أفضل حالاً، لحسن الحظ".