إعتبر حارس مرمى ​يوفنتوس​ ​فويتشيك تشيزني​ أن استئناف الموسم لن يكون أمرًا بسيطًا، في ظل الوضع الحالي وتفشي فيروس ​كورونا​.

وصرح تشيزني لشبكة "سكاي سبورت إيطاليا": "14 يومًا مرت منذ بدء الحجر الصحي، وأنا بمفردي، حيث عادت عائلتي إلى بولندا، الأمر ليس بسيطًا، أنام ​​كثيرًا، لكنني أتدرب كل يوم لأكون في قمة الاستعداد حال استئناف البطولة".

وعن إصابة زملائه في يوفنتوس أوضح: " كانت أخبارًا حزينة، لكن لحسن الحظ لم تظهر أعراض خطيرة على أي منهم، الحل الوحيد هو البقاء في المنزل".

وعن الفوز على ​الإنتر​ خلف أبواب موصد قال تشيزني: " حققنا نجاحًا جيدًا للفوز بالمباراة، لكن الأمر لم يكن كما هو بدون المشجعين، لقد كانت مباراة غريبة جدًا، يجب أن نحترم جميع القواعد، حيث يمكن لتضحياتنا أن تساعد الآخرين".