يصر مدرب ​تشيلسي​، ​فرانك لامبارد​، على أنه لا يشعر بأي ضغوط بشأن مستقبله من المالك ​رومان أبراموفيتش​.

وعادة يكون الروسي بلا رحمة مع المدراء الذين يقصرون في الاداء في ​ستامفورد بريدج​.

وأصبح البلوز على وشك الخروج من دوري أبطال أوروبا من قبل ​بايرن ميونيخ​ ويواجه أيضًا معركة للاحتفاظ بالمركز الرابع في الدوري الإنكليزي الممتاز.

وقال لامبارد قبيل مباراة الدور الخامس لكأس الاتحاد الإنكليزي ضد ​ليفربول​: "علينا فقط العمل مع ما هو أمامنا وهو محاولة الفوز بالمباريات. هناك الكثير من المديرين في الدوري الإنكليزي الممتاز هذا العام الذين ينظرون الى الفوز أو جمع النقاط، وهذه البطولة أثبتت قدرتها التنافسية - باستثناء ليفربول بالطبع و​مانشستر سيتي​ قليلًا".

واضاف: "لكن بقينا نقاتل من أجل الثبات والقتال لتحسين موقعنا. أعتقد أن مشجعي تشيلسي يفهمون ذلك".