تلقى مدافع نادي ​يوفنتوس​ الإيطالي، الهولندي ​ماتياس دي ليخت​ إصابة قوية أسالت الدماء من رأسه خلال مواجهة نادي أولمبيك ليون الفرنسي ضمن منافسات ذهاب الدور الـ 16 لمسابقة دوري أبطال أوروبا.

وسقط المدافع الهولندي أرضاً في الدقيقة 29 من عمر اللقاء وتعرض لتدخل غير مقصود من زميله البرازيلي ​أليكس ساندرو​ الذي داس على رأس دي ليخت ما أدى إلى إصابته وإراقة الدماء من رأسه.

وسالت دماء دي ليخت على وجهه ليقرر حكم المباراة إيقاف اللعب حتى يتم إخراج اللاعب لتلقي العلاج اللازم.