اشارت صحيفة الدايلي مايل البريطانية الى ان المدافعين عن حقوق الحيوان في انكلترا تستعد لمواجهة حكم ​الدوري الانكليزي الممتاز​ السابق ​بوبي مادلي​، حيث كتب احد الحقوقيين انه يعرف مكان سكن الحكم ما استدعى توجه الشرطة الى منزل الحكم من اجل حمايته، بعد التهم التي وجهت اليه بانه قام بممارسة الجنس مع الكلب الخاص به. علماً ان الحكم كانت قد جرت اقالته بعد ان قام بتوجيه السخرية من شخص معوق، ولفتت الصحيفة الى ان اشاعة كاذبة قد انطلقت عن الحكم بانه قام ممارسة الجنس مع الكلب ما ادى الى طلبه حماية الشرطة.