أصدر نادي ​برشلونة​ الاسباني برئاسة جوسيب ماريا ​بارتوميو​، بيانًا رسميًا للرد على تسريبات الصحافة الإسبانية حول تآمر الإدارة ضد ثنائي الفريق الأول، ليونيل ميسي وجيرارد ​بيكيه​.

وكانت إذاعة "كادينا سير" الإسبانية، قد ادعت تعاقد برشلونة مع شركة مختصة بمواقع التواصل الاجتماعي لتشويه صورة نجمي الفريق وتوجيه الرأي العام ضدهما وتلميع صورة بارتوميو.

وجاء بيان النادي الكتالوني على الشكل التالي:

1- ينكر برشلونة بشدة أي علاقة له بالتعاقد مع شركة مختصة عبر شبكات التواصل الاجتماعي لنشر رسائل سلبية من خلال حسابات بعض الأشخاص.

2- شركة 13 Ventures لا تملك أحقية الدخول على حسابات أي شخص على الشبكات الاجتماعية، وإذا كان لديهم أي علاقة بهذا الأمر سينهي النادي على الفور العقد المبرم معهم وسيتخذ جميع الاجراءات القانونية المناسبة للدفاع عن مؤسسته الرياضية.

3- يؤكد النادي أن لديه عقود مع شركات لرصد وسائل التواصل الاجتماعي وذلك بهدف أن يكون على علم بكل من الرسائل الإيجابية أو السلبية التي تهم كيان النادي.

4- التعاقد مع هذه الخدمات يدل على اهتمام النادي لحماية سمعة برشلونة، والحفاظ على هيبة الأشخاص والرعاة واللاعبين المتعاقدين مع النادي لأنه واجب.

5- ويطلب النادي التصحيح الفوري لكل المعلومات المغلوطة التي خرجت خلال الساعات الماضية عبر الصحافة والإعلام الإسباني.