كشفت شبكة سكاي أن المدرب الإسباني ​بيب غوارديولا​ ينوي البقاء مع نادي مانشستر سيتي على الرغم من العقوبة التي تعرض لها النادي من قبل الإتحاد الأوروبي لكرة القدم بحرمانه من المشاركة في المسابقات الأوروبية لمدّة موسمين إثنين، وقد أخبر ذلك للاعبين مؤكدا إلتزامه بالعقد الذي يربطه مع السيتيزن.

وأشارت الشبكة إلى أن نجمه ​رحيم سترلينغ​ هو الآخر قد أبدى إستعداده للبقاء مع الفريق وعدم الرحيل خلال الصيف المقبل.

وكانت تقارير صحافية عدّة في وقت سابق قد ربطت إسم غوارديولا بالعودة إلى برشلونة، كذلك بالإنتقال إلى يوفنتوس الايطالي.