يتابع أسطورة ​ليفربول​ ومدرب غلاسكو رينجرز الحالي ستيفن ​جيرارد​ الوضع الحالي لنادي ​مان سيتي​ وامكانية سحب لقب بطولة 2014 منه بمنتهى الدقة والاهتمام

الوصيف في 2014 كان ليفربول وقائده ستفين جيرارد نفسه وهو الأمر الذي سيجعل الريدز يحصلون على لقب البريميرليغ.

وقال جيرارد: "انها عقوبة قاسية ومن المؤكد أن السيتي ستستأنف لذلك لا داعي للاستعجال لننتظر ونرى ما سيحدث"

وأنهى حديثه بالقول: "أنا مهتم حقًا برؤية النتيجة النهائية لما سيحدث لانه في حال حصل ذلك سارفع لقب البطولة الذي غاب عني طوال مسيرتي".