ضمن فعاليات الجولة 26 من منافسات ​الدوري الانكليزي الممتاز​ "​البريمرليغ​"، حقق نادي ​ايفرتون​ فوزاً مهماً على ارضية ملعب غوديسون بارك امام ​كريستال بالاس​ وبواقع 3-1 وبهذا الفوز عزز التوفيز موقعه في وسط الترتيب ليزاحم اليونايتد على المركز السابع.

وبدأ الشوط الاول بطريقة قوية وسريعة من قبل لاعبي كريستال بالاس حيث سيطر ابناء المدرب روي هودسون على مجريات اللقاء وتحصّل لاعبوه على بعض الفرص الخطرة ولعل ابرزها تسديدة خطرة من باتريك فان انهولت ولكنها مرت بمحاذاة القائم ليفشل في هزّ الشباك، وبدوره اعتمد لاعبو ايفرتون على الهجمات المرتدة والخاطفة حيث نجح المدرب كارلو انشيلوتي من قراءة اللقاء بشكل جيد لينجح لاعبوه في خطف هدف التقدم في الدقيقة 18 عبر البرازيلي بيرنارد بعد تمريرة حاسمة من ثيو والكوت، وبعدها ضغط لاعبو كريستال بالاس بقوة من اجل خطف هدف التعادل ولكن محاولاتهم باءت بالفشل في ظل التنظيم الدفاعي المميز للاعبي التوفيز حيث نجحوا في التراجع الى الوارء ليحدّوا من خطورة لاعبي كريستال بالاس بشكل كبير حيث سيطر ابناء المدرب هودسون على الكرة وانما بغياب اي فعالية هجومية لينتهي هذا الشوط بتقدم ايفرتون وبواقع 1-0.

وبدأ الشوط الثاني بطريقة سريعة وقوية من قبل لاعبي كريستال بالاس وتمكن كريستيان بينتيكي من خطف هدف التعادل لفريقه في الدقيقة 51 بعد تمريرة حاسمة من ويلفرد زاها وواصل لاعبو كريستال بالاس ضغطهم الكبير على مرمى ايفرتون وتحصّل بينتيكي على فرصة مميزة ولكن دفاع ايفرتون تصدى له ببراعة كبيرة، وفي الدقيقة 59 تمكن مهاجم ايفرتون ريتشارليسون من خطف هدف التقدم للتوفيز وبعدها تصدى الحارس جوردان بيكفورد لمحاولة خطيرة من كريستيان بينتيكي ليحرمه من هدف التعادل وبدوره كان لاعب ايفرتون سيغوردسون قريب من خطف هدف ثالث للتوفيز ولكن الحارس فيتسنتي غايتا تصدى له ببراعة كبيرة، وفي الدقائق الـ15 الاخيرة واصل لاعبو كريستال بالاس ضغطهم الكبير على مرمى ايفرتون في محاولة لخطف هدف التعادل ولكن المهاجم كريستيان بينتيكي اهدر فرصة ذهبية امام المرمى بعد تسديدة جانبت القائم وفي الدقيقة 88 تمكن دومنيك كالفرت ليفين من خطف هدف ثالث لايفرتون بعد متابعة جميلة على اثر ركلة ركنية لتنتهي المباراة بفوز ايفرتون وبواقع 3-1.