تمتع مدرب ​توتنهام​، ​جوزيه مورينيو​ بنوع من السخرية تجاه نائب الرئيس التنفيذي في ​مانشستر يونايتد​، إد وودوارد، بسبب التأخير في وصول ​برونو فرنانديز​.

ولم يتمكن وودوارد من الاتفاق على رسوم النقل مع ​سبورتنغ لشبونة​، حيث يتطلع يونايتد إلى دفع 50 مليون جنيه إسترليني للاعب الوسط فيما النادي البرتغالي يتمسك برقم يقترب من 70 مليون جنيه إسترليني للبيع.

وكان لمدرب مانشستر يونايتد السابق، مورينيو، رد فعل على قصة الانتقالات الليلة الماضية.

ففي حديث لمراسل "سكاي سبورتس"، سأل مورينيو: "إذن برونو فرنانديز سيأتي إلى يونايتد أم لا؟ أنت تذهب إلى لشبونة من أجل هذا، وهو لا يأتي؟ هل سيأتي أم لا؟".