ربطت جماهير نادي ​ليفربول​ ما حصل في مباراة فريقه مع نادي ​مانشستر يونايتد​ في الجولة ال 23 من عمر الدوري الانكليزي التي لعبت على ارض ملعب اينفيلد روود، بما حصل امام المنافس نفسه قبل 11 عاماً. وكان حارس مرمى ليفربول البرازيلي ​اليسون بيكر​ قد اجتاز الملعب راكضاً للاحتفال مع زميله في الفريق ​محمد صلاح​ الذي سجل الهدف الثاني في الدقيقة الاخيرة من الوقت البدل عن ضائع، في اعادة لسيناريو قد حصل قيل 11 عاماً حيث قام بيبي رينا بنفس الخطوة للاحتفال مع نغوغو.