يقول ​آدم لالانا​ إن قائد ​ليفربول​، ​جوردان هندرسون​، كان رائعا في مركزه كقلب دفاع ضد مونتيري في نصف نهائي ​كأس العالم للأندية​.

واضطر لاعب خط الوسط الانكليزي لملء الجزء الخلفي لفريق ​يورغن كلوب​ بسبب الإصابات والمرض. وقد أعجب لالانا بعرض هندرسون.

وقال: "لقد كان لدينا هندرسون في منتصف الملعب وأعتقد أنه كان رائعا. وهذا كله جزء من الشخصية والعقلية وسبب استمرارنا في هز الشباك في وقت متأخر. الأمر بهذه البساطة".

وبعد المباراة، قال هندرسون: "كان لدي لاعبون رائعون من حولي، وقد ساعدوني في الفوز. كان الأمر مختلفًا عن أي شيء اعتدت عليه. لقد لعبت في مركز الظهير، ولم ألعب هناك مطلقًا من قبل".