ضمن فعاليات الجولة 17 من منافسات الدوري الاسباني "الليغا"، خطف نادي ​ريال مدريد​ تعادلاً قاتلاً امام ​فالنسيا​ العنيد وبواقع 1-1 على ارضية ملعب الميستايا وكانت المباراة تكتيكية من قبل لاعبي فالنسيا وبدوره حاول لاعبو الريال اقتناص الفوز ولكن اصرار الخفافيش كان كبيراً ليخطفوا هدف التعادل ولكن ​كريم بنزيما​ انتظر الثواني الاخيرة من عمر اللقاء ليخطف هدف قاتل منح به فريقه نقطة المباراة ليعود لمقارعة برشلونة على الصدارة.

وبدأ الشوط الاول بطريقة قوية من لاعبي المرينغي حيث تفوق ابناء المدرب ​زين الدين زيدان​ بشكل كبير على لاعبي الخفافيش ونجح الفريق المدريدي من وضع دفاع فالنسيا تحت ضغط كبير واهدر كريم بنزيما رأسية خطرة امام المرمى بعد ان مرت بمحاذاة القائم، وواصل لاعبو الريال سيطرتهم الكبيرة في ظل اعتماد لاعبي فالنسيا على الهجمات المرتدة والتي شكلوا بها بعض الخطورة على مرمى الحارس تيبو كورتوا ولم تهدأ وتيرة ضغط لاعبي الريال حيث تحصّل الفريق الملكي على بعض المحاولات الخطرة ولكن اللمسة الاخيرة لابناء المدرب زيدان غابت عنهم وبدوره اهدر لاعب فالنسيا فيرات توريس رأسية خطرة بعد ان مرت بمحاذاة القائم وتحسن اداء لاعبي فالنسيا بشكل كبير في الدقائق الاخيرة ليفرضوا ضغط كبير على مرمى الحارس كورتوا ولكن فعاليتهم الهجومية غابت لينتهي هذا الشوط بالتعادل السلبي بين الجانبين.

​​​​​​​

ومع بداية الشوط الثاني اهدر لاعب فالنسيا فيران توريس انفرادية خطرة بمواجهة الحارس مورتوا ليفشل في منح الخفافيش هدف التقدم وتميز لاعبو فالنسيا بإصرار كبير مع بداية هذا الشوط وبدوره حافظ ابناء المدرب زيدان على تفوقهم في السيطرة على الكرة ولكن بغياب الفعالية الهجومية امام مرمى الخصم، وبعدها اجرى المدرب زيدان تبديلين سريعين حيث ادخل غاريث بايل وفينيسيوس جونيور مكان ايسكو ورودريغو على التوالي وبدوره اعتمد لاعبو فالنسيا على الهجمات المرتدة السريعة ولكن دفاع الفريق الملكي تصدى لمحاولات الخفافيش لتغيب خطورة اصحاب الارض، وفي الدقائق الـ15 الاخيرة تمكن فالنسيا من خطف هدف التقدم في اللقاء في الدقيقة 78 عبر كارلوس سولير بعد عمل كبير من دانيال فاس على الجناح وهذا الخهدف اشعل اللقاء بشكل كبير بين لاعبي الفريقين حيث مارس لاعبو الريال ضغط هائل على مرمى الخفافيش من اجل خطف هدف التعادل وتوالت فرص الفريق الملكي ولكن التنظيم الدفاعي للخفافيش صعّب من مهمة ابناء المدرب زيدان والغى حكم اللقاء هدف لمهاجم المرينغي البديل لوكا يوفيتش في الدقيقة 94 وفي الدقيقة 95 خطف كريم بنزيما هدف قاتل للمرينغي بعد تسديدة قوية على اثر متابعة جميلة ليمنح الفريق الملكي هدف قاتل لتنتهي المباراة بالتعادل الايجابي وبواقع 1-1.

​​​​​​​

لمتابعة نتائج المباريات والترتيباضغط هنا