أفادت بعض التقارير أن مدرب نادي ​الصفاء​، الألماني ​روبرت غاسبيرت​ قرر الرحيل إلى بلاده من دون عودة بعد أن قرر فسخ عقده بالتراضي مع النادي وذلك في ظل توقف بطولة ​الدوري اللبناني​ لكرة القدم من شهر تشرين الأول الماضي على خلفية الأوضاع الإقتصادية والأمنية التي يشهدها لبنان.