رحب مدرب ​يوفنتوس​، ​ماوريسيو ساري​، بمواجهة ​توتنهام​ في دور الستة عشر في دوري الأبطال.

وعلى الرغم من العلاقة المتوترة بين ​جوزيه مورينيو​ ومشجعي يوفنتوس، يصر ساري على أن مدرب توتنهام ليس سيئًا.

وبعد الفوز على ​باير ليفركوزن​ الليلة الماضية، قال ساري: "لقد كنت محظوظًا بما فيه الكفاية للتعرف عليه ولدي قدر كبير من المودة تجاهه".

وتابع: "إنه شخص بمستوى غير عادي، ويختلف تمامًا عن الصورة الموجودة في الخارج. أعتقد أنه كان من حسن حظي التعرف عليه. واللعب ضده ليس بالأمر السهل، ورؤيته مرة أخرى ستكون أمرا لطيفًا".