في 18 كانون الاول، يستضيف ملعب كامب نو ​الكلاسيكو​ الشهير مع غريم ​برشلونة​ التقليدي ​ريال مدريد​، في مباراة لا بد من الفوز فيها لكلا الفريقين في السباق الى اللقب. ومن الواضح أن قائد برشلونة ​ليونيل ميسي​ سيكون أكبر عامل جذب في المباراة.

في الوقت نفسه، تشير التقارير الصحافية إلى أن ​زين الدين زيدان​، مدرب الريال، مشغول بالتحضير للمباراة حيث سيتعين على فريقه مواجهة ميسي.

وقد وضع الفرنسي بالفعل بعض الخطط المعقدة لوقف أيقونة الأرجنتين، الذي يعتقد أنه سيكون أكبر تهديد لآماله في الفوز بلقب الدوري هذا الموسم.

ووفقًا للتقارير نفسها، سيقوم زيدان بوضع ​فيديريكو فالفيردي​ في خط الوسط، وسيتم تسليم لاعب خط الوسط الأوروغوياني البالغ من العمر 21 عامًا مهمة إضافية تتمثل في مراقبة ميسي خلال المباراة.

هذا يعني أنه سيتعين على فالفيردي متابعة ميسي أينما ذهب، بينما يعمل أيضًا كواحد من لاعبي خط الوسط الثلاثة في نفس الوقت.