ضمن فعاليات الجولة 17 من منافسات ​الدوري الفرنسي​ "الليغ 1"، عزز نادي باريس سان جيرمان صدارته بفوز صعب امام مونبيليه وبواقع 3-1 وعانى الفريق الباريسي الامّرين قبل ان يخطف الفوز في 6 دقائق مجنونة وكان ​نيمار​ ومبابي نجمي اللقاء بتسجيلهما هدف وصناعتهما لآخر ليمنحا فريقهما نقاط المباراة الثلاث.

وبدأ الشوط الاول بسيطرة كبيرة للاعبي سان جيرمان حيث حاول ابناء المدرب توماس توخيل الضغط بقوة على مرمى مونبيليه ولكن التكتل الدفاعي لاصحاب الارض صعّب من مهمة الفريق الباريسي بشكل كبير، وتعرض اغنياء فرنسا لنكسة قوية بعد ان اضطر المدرب توخيل الى اجراء تبديلين سريعين بداعي الاصابة حيث اخرج كل من بريسنيل كيمبيبي وادريسا غايي وادخل مكانهما كل من عبدو ديالو ونيانزو كواسي والذي كان فور دخوله قريب من خطف هدف التقدم للفريق الباريسي ولكن الحارس جيرونيمو رولي تصدى له ببراعة كبيرة وبعدها اهدر بابلو سارابيا فرصة ذهبية امام مرمى الخصم بعد تسديدة جانبت القائم، وبعكس مجريات اللعب خطف مونبيليه التقدم في الدقيقة 41 بهدف عكسي من لياندرو باريديس والذي سجل هدف في مرماه لينتهي هذا الشوط بتقدم مونبيليه وبواقع 1-0.

​​​​​​​

وفي الشوط الثاني واصل لاعبو الفريق الباريسي سيطرتهم الكبيرة على مجريات اللقاء وانما بغياب اي فعالية هجومية حيث نجح دفاع مونبيليه في التصدي لمحاولة لاعبي سان جيرمان ليحدّ من خطورة الثلاثي الهجومي لاغنياء فرنسا، وعانى ابناء المدرب توخيل في ايجاد ايقاعهم الهجومي في ظل التنظيم الدفاعي المميز للاعبي المدرب دير زاكاريان، وبعدها هدأت وتيرة اللقاء بشكل كبير بين لاعبي الفريقين حيث واصل لاعبو باريس عقمهم الهجومي الا ان اتى طرد لاعب مونبيليه مينديز في الدقيقة 73 لتتغير مجريات اللقاء بشكل كبير، وفي الدقيقة 75 تمكن نيمار من منح فريقه هدف التعادل قبل ان يتمكن كيليان مبابي من خطف هدف ثاني للفريق الباريسي في الدقيقة 76 بعد تمريرة حاسمة من نيمار وفي الدقيقة 81 خطف ماورو ايكاردي هدف ثالث بعد تمريرة حاسمة من مبابي لتنتهي المباراة بفوز باريس سان جيرمان وبواقع 3-1.

لمتابعة نتائج المباريات والترتيباضغط هنا