لا يرى رئيس نادي ​برشلونة​، ​جوسيب ماريا بارتوميو​ أي مبررات للحديث عن تأجيل الكلاسيكو، أمام ​ريال مدريد​، والمقرر يوم 18 كانون أول الحالي، على ملعب كامب نو في ​الليغا​.

وأضاف بارتوميو، في تصريحات لـ"راديو كتالونيا": "أعتقد بشدة أن إقامة حدث حقوقي بصورة سلمية، هادئة ومتحضرة، لا يتعارض مع خوض مباراة في كرة القدم.. لا أرى أي مشكلة في ذلك".

ولا يشعر رئيس البارسا بأي قلق، إزاء مطالبات حركة (Tsunami Democratic) الانفصالية، بالحضور إلى ملعب (الكامب نو) يوم المباراة، للمشاركة في وقفة احتجاجية على الأحكام، الصادرة ضد بعض السياسيين الداعمين للانفصال.

كما أبدى دعمه لحرية التعبير عن الرأي، قائلا: "عندما يحضر مشجع برشلونة للملعب، فإن هذا يتم دون قيود: لديه مطلق الحرية للتعبير عن الرأي، وحرية الاعتقاد وحرية رفع اللافتات التي يريدها".