تحدث مدرب ​المنتخب الإسباني​ لكرة القدم السابق، فيسنتي ​ديل بوسكي​ أن نجم ​برشلونة​، ​ليونيل ميسي​ لم يظهر عليه بعد التعب ورجح أن فكرة اعتزاله ما زالت بعيدة وذلك عقب تتويجه بالكرة الذهبية السادسة، رغم تصريحه ان لحظة الاعتزال تقترب.

وقال ديل بوسكي: "ميسي لم يعتزل بعد، عمره 32 عاماً ومن المنطقي أن يفكر بالاعتزال قريباً كما جميع اللاعبين في عمره ولكن لا اظن ان ذلك سيحدث قريباً فهو ما زال في اوج عطائاته، وليونيل هو الأفضل وقد نال هذه الجائزة الجديدة في مشواره بجدارة".