ضمن فعاليات الجولة 15 من منافسات ​الدوري الاسباني​ "الليغا"، قاد النجم الارجنتيني ليونيل ميسي فريقه ​برشلونة​ الى تحقيق فوز ناري وقاتل امام ​اتلتيكو مدريد​ وبواقع 1-0 على ارضية ملعب واند ميتروبوليتانو وكانت المباراة قوية وتكتيكية من الجانبين وبعد شوط اول باهت للفريق الكتالوني سيطر ميسي وزملائه على مجريات الشوط الثاني لينجح البرغوث الارجنتيني من خطف هدف الفوز في وقت قاتل ليمنح فريقه الفوز واستعادة الصدارة من الغريم ريال مدريد.

وبدأ الشوط الاول بطريقة مثيرة من الجانبين حيث كانت وتيرة اللقاء سريعة منذ البداية وتحصّل ماريو هيرموسو على فرصة مميزة لمنح الروخي بلانكوس هدف التقدم ولكن تسديدة الاسباني حولّها مدافع برشلونة جونيور فيربو لترتطم بالقائم وبعدها انقذ دفاع البرشا الكرة، وكان ابناء المدرب دييغو سيميوني الاكثر حضوراً مع بداية هذا الشوط في الجانب الهجومي وبدوره نجح لاعبو البرشا من فرض سيطرتهم على الكرة من اجل الحدّ من خطورة الفريق المدريدي ولكن ابناء المدرب ارنستو فالفيردي فشلوا في اختراق دفاع لاعبي الاتلتيكو وسط تنظيم دفاعي للاعبي المدرب سيميوني، وبعدها تصدى الحارس مارك اندريه تير شتيغن لفرصة خطرة لماريو هيرموسو امام المرمى بعد ان تصدى له الحارس الالماني بطريقة رائعة ورغم استحواذ الفريق الكتالوني الا ان خطورتهم غابت بشكل كبير وبدوره نشطت مرتدات لاعبي الروخي بلانكوس وكان لابناء المدرب دييغو سيميوني بعض الفرص السانحة للتسجيل ولكن الحظ عاندهم امام المرمى وحاول ابناء المدرب ارنستو فالفيردي الضغط بقوة ولكن هجماتهم كانت محدودة وغير مؤثرة وتحصّل ايفان راكيتيتش على فرصة خطرة امام مرمى الخصم ولكنه سدد الكرة بطريقة ضعيفة بوجه الحارس بان اوبلاك، وبعدها هدأت وتيرة اللقاء بين لاعبي الفريقين حيث واصل لاعبو البلوغرانا ضغطهم ولكن بغياب الفعالية الهجومية وتصدى الحارس تير شتيغن لرأسية خطرة من الفارو موراتا لينقذ فريقه من هدف محقق وبدوره حرم القائم جيرر بيكيه من هدف جميل بعد رأسية قوية ارتطمت بالقائم لينتهي هذا الشوط بالتعادل السلبي بين الجانبين.

وبدأ الشوط الثاني بضغط كبير من قبل لاعبي البلوغرانا وسط تراجع لاعبي الاتلتيكو الى الوراء مماص عّب من مهمة ابناء المدرب فالفيردي وحاول ليونيل ميسي التسديد من بعيد لفك شيفرة دفاع الفريق المدريدي وكان للارجنتيني تسديدة قوية تصدى لها الحارس يان اوبلاك ببراعة كبيرة، وبعدها اهدر لويس سواريز فرصة ذهبية للفريق الكتالوني امام مرمى الحارس اوبلاك والذي تصدى له ببراعة كبيرة وبعدها تصدى دفاع الاتلتيكو لتسديدة قوية من ليونيل ميسي وكثّف الفريق الكتالوني هجماته على مرمى الروخي بلانكوس، وبعدها اجرى المدرب دييغو سيميوني مهاجمه فيتولو مكان جواو فيليكس وبعدها احتدم الصراع بشكل كبير بين لاعبي الفريقين وكثرت الاخطاء الخشنة مما اجبر حكم اللقاء لاهوز على منح لاعبي الفريقين العديد من البطاقات الصفراء وتحصّل لاعبو الاتلتيطو على فرصتين خطيرتين ولكن دفاع برشلونة نجح في ابعاد الخطورة في اللحظة الاخيرة ليمنع الروخي بلانكوس من خطف هدف التقدم وبعدها ادخل المدرب فالفيردي المحارب ارتو فيدال مكان ارثر بعد احتدام الصراع البدني في وسط الملعب، وفي الدقائق الـ15 الاخيرة ساد الحذر والهدوء مجرياته وحاول ليونيل ميسي اختراق دفاع الاتلتيكو المتكتل ولكن مساعي النجم الارجنتيني باءت بالفشل وكان لاعبو الفريق الكتالوني الافضل في الجانب الهجومي وتمكن ليونيل ميسي من خطف هدف الفوز في الدقيقة 86 بعد تسديدة رائعة وتمريرة حاسمة من لويس سواريز ولم ينجح لاعبو الاتلتيكو من القيام بردة فعل سريعة لتنتهي المباراة بفوز الفريق الكتالوني وبواقع 1-0.

لمتابعة نتائج المباريات والترتيباضغط هنا