استمرت عجلة الدوريات الأوروبية في الدوران مع دخولها مرحلة هامة في هذا الموسم قبيل العطلة الشتوية حيث ستسعى الأندية إلى تحقيق أكبر عدد من النقاط من أجل تحقيق الأهداف الموضوعة في هذا الموسم. دعونا الآن نتعرف على أبرز خمس مباريات ستجري في عطلة نهاية الأسبوع في الدوريات الأوروبية الخمس الكبرى.

نيوكاسل​ يونايتد – ​مانشستر سيتي​ ( السبت الساعة 14.30 بتوقيت بيروت ):

يستضيف نيوكاسل يونايتد صاحب المركز الرابع عشر برصيد 15 نقطة مانشستر سيتي صاحب المركز الثالث برصيد 28 نقطة في أهم مباريات الجولة الرابعة عشر من الدوري الإنكليزي لكرة القدم.

ويأمل نيوكاسل يونايتد في تحقيق نتيجة طيبة أمام السيتي الذي لا يود التفريط بنقاط المباراة الثلاث كونه سيحاول الضغط أكثر على ليفربول المتصدر. ومع المدرب ستيف بروس، يلعب نيوكاسل يونايتد بالرسم التكتيكي 5-4-1 حيث يسعى بروس إلى تشكيل جدار دفاعي في الخلف وأمامهم رباعي من خط الوسط ما يضيق المساحات على لاعبي السيتي مع ضرورة اللعب بتركيز دفاعي عالي وتجنب الهفوات الدفاعية ثم محاولة ضربهم بالهجمات المرتدة وهو ما يعلمه تماما مدرب السيتي بيب غوارديولا والذي يفضل دائما اللعب بالرسم التكتيكي المعتاد 4-3-3 مع السعي للإمساك بخط وسط الملعب مع تسريع اللعب ونقل الكرات بشكل سريع من طرفي الملعب وعمق الملعب مع محاولة تسجيل هدف مبكر يريح الفريق ويكسر بشكل سريع الجدار الدفاعي لنيوكاسل بجانب عدم إغفال الجانب الدفاعي خاصة أن السيتي يعاني من ارتكاب لاعبيه لأخطاء دفاعية قاتلة وغير متوقعة.

بايرن ميونيخ​ – ​باير ليفركوزن​ ( السبت الساعة الساعة 19.30 بتوقيت بيروت ):

يستقبل بايرن ميونيخ صاحب المركز الثالث برصيد 24 نقطة باير ليفركوزن صاحب المركز التاسع برصيد 19 نقطة في قمة مباريات الجولة الثالثة عشر من الدوري الألماني لكرة القدم.

ويأمل بايرن ميونيخ مع مدربه هانز فليك في الإستمرار بسلسلة الإنتصارات المتتالية التي وصلت لحد الآن إلى 4 في مختلف المسابقات من دون تلقي أي هدف بينما يأمل باير ليفركوزن في مفاجأة بايرن وخطف نقاط ثلاث ستقربه كثيرا من المراكز الأوروبية.

بايرن ميونيخ مع المدرب هانز فليك يلعب بالرسم التكتيكي 4-1-4-1 حيث يظهر الفريق جودة كبيرة في خط وسط الملعب مع حلول هجومية متنوعة والأهم هو الإنضباط الدفاعي العالي مع تطبيق الفريق لمبدأ الضغط العالي ما يحمي كثيرا الخط الرباعي الدفاعي للفريق أما باير ليفركوزن مع مدربه بيتر بوش والرسم التكتيكي المعتمد 4-2-3-1 حيث يملك الفرق لاعبين جيدين في الخطوط الثلاثة لكن المهمة مع بايرن لن تكون سهلة والأهم هو إظهار التركيز الدفاعي وخوض مباراة مغلقة لأن فتح الملعب أمام فريق بحجم بايرن قد تكون خطوة انتحارية وغير محسوبة من باير ليفركوزن.

بارما​ – إي سي ​ميلان​ ( الأحد الساعة 16.00 بتوقيت بيروت ):

يستضيف بارما صاحب المركز التاسع برصيد 18 نقطة إي سي ميلان صاحب المركز الثالث عشر برصيد 14 نقطة في أهم مواجهات المرحلة الرابعة عشر من الدوري الإيطالي لكرة القدم.

بارما والذي يقدم أداءا جيدا لحد الآن سيسعى لخطف النقاط الثلاث والتقدم أكثر في جدول الترتيب بينما لا يبدو أما ميلان أي خيار سوى تحقيق الفوز من أجل الخروج من دوامة النتائج السلبية.

ومع المدرب روبيرتو دافيرسا، يلعب بارما بالرسم التكتيكي 3-5-2 وهو يملك خط هجوم مميز حيث يعتمد الفريق على التحول هجوميا إلى 3-3-4 ما يعطي الفريق كثافة هجومية جيدة لكنه غالبا ما يكون على حساب الأداء الدفاعي مع بطء واضح في الإرتداد ما يمنح الخصم مساحات في الثلث الأخير من ملعبه أما إي سي ميلان مع المدرب ستيفانو بيولي والذي يلعب بالرسم التكتيكي 4-3-3، لكن الفريق ما زال يعاني من مشكلة التهديف حيث يملك الكرة وينقلها بشكل جيد في وسط الملعب لكن من دون لمسة تهديفية واضحة داخل منطقة جزاء الخصم ما يذهب المجهود الجماعي والهجومي والتكتيكي للفريق سدى.

أتلتيكو مدريد – ​برشلونة​ ( الأحد الساعة 22.00 بتوقيت بيروت ):

يستقبل أتلتيكو مدريد صاحب المركز الرابع برصيد 25 نقطة برشلونة المتصدر برصيد 28 نقطة في قمة مواجهات المرحلة الخامسة عشر من الدوري الإسباني لكرة القدم. ولا يوجد خيار آخر أمام أتلتيكو سوى تحقيق الفوز من أجل تضييق الخناق على البرسا المتصدر ووصيفه ريال مدريد أما برشلونة فهو يمني النفس بتحقيق الفوز من أجل الإستمرار في الصدارة أمام غريمه ريال مدريد.

ومع المدرب دييغو سيميوني، يلعب أتلتيكو مدريد بالرسم التكتيكي 4-4-2 وهو لا شك بأنه ما زال يحافظ على الصلابة الدفاعية التي يتمتع بها الفريق دائما مع سيميوني لكن الأخير مطالب بالتحسن في اللعب الهجومي حيث يعاني الفريق كثيرا من أجل الوصول لشباك الخصم أما برشلونة مع المدرب إرنستو فالفيردي فهو يلعب بالرسم التكتيكي 4-3-3 مع الإعتماد بالطبع هجوميا وبالمقام الأول على إبداعات نجم الفريق البرغوث الأرجنتيني ليونيل ميسي من أجل فك شيفرة دفاع الأتليتي المنظم مع ضرورة ضبط إيقاع وسط الملعب وحماية الخط الدفاعي من أجل تجنب إعطاء أتلتيكو أي مساحات في الهجمات المرتدة قد يستغلها الفريق بأفضل طريقة ممكنة.

موناكو – باريس سان جيرمان ( الأحد الساعة 22.00 بتوقيت بيروت ):

يحل باريس سان جيرمان المتصدر برصيد 33 نقطة ضيفا ثقيلا على موناكو صاحب المركز الرابع عشر برصيد 18 نقطة في أهم مواجهات المرحلة الخامسة عشر من الدوري الفرنسي لكرة القدم.

ويطمح باريس سان جيرمان للعودة بالنقاط الثلاث والإستمرار بعيدا في صدارة الليغ 1 أمام موناكو فهو يأمل أن تشكل هذه المباراة نقطة انطلاق له بعد بداية مخيبة وأقل بكثير من التوقعات.

ومع مدربه ليوناردو جارديم، يلعب الفريق بالرسم التكتيكي 3-5-2 مع أهمية لعب مباراة دفاعية حيث يواجه فريقا هو الأقوى هجوميا مع التحول دفاعيا إلى 5-3-2 والسعي لتضييق المساحات قدر الإمكان على لاعبي الفريق الباريسي ثم الإعتماد بعدها على التحول السريع من الدفاع إلى الهجوم أما باريس سان جيرمان مع مدربه توماس توخيل فهو يلعب بالرسم التكتيكي 4-3-3 حيث يملك الفريق الخط الأقوى هجوميا مع معدل تهديفي يصل إلى 2.14 هدف في المباراة الواحدة بجانب أنه ثاني أقوى خط دفاعي ما عكس القيمة الفنية المميزة للبي أس جي كما العادة وهو بكل تأكيد يملك أفضلية على موناكو في هذه المواجهة.