ضمن فعاليات المجموعة الخامسة من منافسات دوري ابطال اوروبا، حسم التعادل الايجابي وبواقع 1-1 القمة التي جمعت بين ناديا ​ليفربول​ الانكليزي و​نابولي​ الايطالي في مباراة قوية وتكتيكية من خصوصاً من جانب لاعبي نابولي وبهذا التعادل حافظ الليفر على صدارته وخلفه نابولي ودخل سالزبورغ كمنافس جدي لخطف بطاقة التأهل في الجولة الاخيرة.

وفي الشوط الاول قدم لاعبو نابولي اداء قوي من الجانب التكتيكي حيث تمكنوا من الحدّ من خطورة لاعبي الريدز رغم سيطرة ابناء المدرب يورغن كلوب على الكرة ولكن فعاليتهم الهجومية غابت امام مرمى الخصم في ظل التنظيم الدفاعي الجيد لابناء المدرب كارلو انشيلوتي، وفي الدقيقة 19 اضطر المدرب كلوب الى اخراج فابينيو وادخال مكانه جورجينيو وينالدوم وفي الدقيقة 21 تمكن درايز ميرتينز من خطف الاسبقية في اللقاء بعد تمريرة حاسمة دي لورينزو، وبعدها ضغط لاعبو الليفرب بقوة على مرمى الخصم ولكن محاولاتهم باءت بالفشل من جراء التنظيم الدفاعي الجيد للاعبي نابولي والذين اعتمدوا على الهجمات المرتدة ولكن خطورتهم كانت محدودة لينتهي هذا الشوط بتقدم نابولي وبواقع 1-0.

وفي الشوط الثاني رمى لاعبو ليفربول كل ثقلهم الهجومي في اللقاء حيث ضغط ابناء المدرب يورغن كلوب بقوة كبيرة وتصدى الحارس اليكس ميرت لمحاولة خطيرة من روبيرتو فيرمينيو قبل ان يهدر محمد صلاح فرصة ذهبية امام مرمى الحارس ميرت والذي تصدى لمحاولة ضعيفة من النجم المصري، وفي الدقيقة 65 تمكن المدافع ديان لوفرين من خطف هدف التعادل لليفر برأسية جميلة على اثر عرضية متقنة من جايمس ميلنر واحتاج حكم اللقاء لتقنية الفيديو لتأكيد صحة الهدف ولم ينجح لاعبو نابولي من القيام بأي ردة فعل تذكر في هذا الشوط في ظل السيطرة الكبيرة للاعبي الريدز، وفي الدقائق الـ15 الاخيرة واصل لاعبو الريدز ضغطهم الكبير على مرمى نابولي من اجل خطف هدف الفوز ولكن محاولاتهم باءت بالفشل لتنتهي المباراة بالتعادل الايجابي وبواقع 1-1.

وفي نفس المجموعة، حقق نادي سالزبورغ النمساوي فوزاً كبيراً امام غنك البلجيكي وبواقع 4-1 ليخطف الفريق النمساوي المركز الثالث في المجموعة ولديه امل بسيط في خطف المركز الثاني في الجولة الاخيرة في حال الفوز وخسارة نابولي.

​​​​​​​

وفي الشوط الاول قدم لاعبو سالزبورغ اداء قوي وهجومي ونجح باتسون داما من خطف هدف التقدم للفريق النمساوي في الدقيقة 43 قبل ان يعزز تاكومي مينامينو من اضافة هدف ثاني لسالزبورغ في الدقيقة 45 ليخطف الفريق النمساوي هدفين في الدقائق الاخيرة، وفي الشوط الثاني واصل لاعبو سالزبورغ تفوقهم الكبير واضاف هوانغ هي تشان هدف ثالث للفريق النمساوي في الدقيقة 69 قبل ان يقلص ساماتا النتيجة لغنك في الدقيقة 85 وبعدها اضاف هالاند الهدف الرابع لسالزبورغ في الدقيقة 87 لتنتهي المباراة بفوز سالزبورغ وبواقع 4-1.

​​​​​​​

وضمن فعاليات المجموعة السابعة من منافسات دوري ابطال اوروبا، انقاد نادي ​بنفيكا​ الى تعادل مخيب ومرير امام ​لايبزغ​ الالماني وبواقع 2-2 وبهذا التعادل يكون لايبزغ قد اقترب اكثر من خطف صدارة المجموعة واضاع الفريق البرتغالي فرصة خلط اوراق المجموعة في الجولة الاخيرة بعد تعادل قاتل في الدقائق الاخيرة.

وفي الشوط الاول فاجأ لاعبو بنفيكا خصمه لايبزغ باداء دفاعي كبير وسط ضغط كبير لابناء المدرب حوليان نايغلزمان ولكن خطورة الفريق الالماني اقتصرت على بعض المحاولات العشوائية وفي الدقيقة 20 خطف بيتزي هدف التقدم لبنفيكا وبعدها مارس لايبزغ ضغط كبير على مرمى الخصم في اطار سعيهم لخطف هدف التعادل ولكن محتولاتهم باءت بالفشل لينتهي هذا الشوط بتقدم بنفيكا وبواقع 1-0.

وفي الشوط الثاني واصل لاعبو بنفيكا خطورتهم الكبيرة بهجمات مرتدة سريعة وسط سيطرة وضغط كبير للفريق الالماني ولمن اللمسة الاخيرة غابت عن ابناء المدرب جوليان نايغلزمان وتمكن فينيسيوس من منح بنفيكا التقدم بهدف ثاني في الدقيقة 59 وبعدها نجح اميل فورسبرغ من تقليص الفارق للايبزغ في الدقيقة 89 من ضربة جزاء قبل ان يعود فورسبرغ ويخطف هدف التعادل للايبزغ في الدقيقة 96 بعد تمريرة حاسمة من تيمو فيرنر لتنتهي المباراة بالتعادل الايجابي وبواقع 2-2 بين الفريقين.

لمتابعة نتائج المباريات وترتيب المجموعاتاضغط هنا