أرسل قائد ​برشلونة​ السابق ​كارليس بويول​ رسالة دعم ل​لويس إنريكي​، في مستهل حقبته الثانية بتدريب المنتخب الإسباني الأول.

وكتب بويول على "تويتر": "كل التوفيق لك يا أخي! أحبك".

وربطت صداقة قوية بين لويس إنريكي وكارليس بويول حين انضم الأول لبرشلونة في 1996 خلال الصيف الذي رحل فيه يوهان كرويف وحل بدلًا منه المدرب البريطاني روبرت روبسون.

وكان الاتحاد الإسباني أعلن مؤخرًا عودة لمنصبه، مديرًا فنيًا لمنتخب إسبانيا، بعدما رحل لأسباب شخصية، حيث تولى مساعده روبرتو مورينو المسؤولية بدلًا منه.

ومع عودة إنريكي، كان من المتوقع أن يعود مورينو لمنصبه كمدرب مساعد، لكنه رحل، وسط تقارير تفيد بوجود خلافات شخصية بين الثنائي.