مع إجراء ثماني مباريات يوم أمس في دوري أبطال أوروبا لكرة القدم دعونا نتوقف عند بعض الحالات الهامة التي حدثت في بعض المباريات.

ريال مدريد – ​باريس​ سان جيرمان

انتهت بالتعادل 2-2 وجرت تحت قيادة الحكم الدولي البرتغالي أرتور دياز.

§ عند الدقيقة 43، حصل احتكاك بين حارس ريال مدريد كورتوا وإيكاردي، الحكم احتسب ركلة جزاء وقام بطرد كورتوا قبل أن تتدخل تقنية الفيديو وتلغي الطرد وركلة الجزاء وتعود لمخالفة حصلت عند بداية الهجمة بعدما دفع غييي لاعب باريس سان جيرمان مارسيلو لاعب ريال مدريد. تقنية الفيديو صححت ما أفسده الحكم البرتغالي ولكن يجب القول هنا بأنه حتى لو لم يكن هناك مخالفة من مارسيلو، فإن تقنية الفيديو كانت ستتدخل وتلغي البطاقة الحمراء لكورتوا وتؤكد فقط على ركلة الجزاء الصحيحة لكن الطرد خاطئ فكورتوا حاول لعب الكرة ولو أن هناك فرصة محققة لإيكاردي من أجل تسجيل هدف لكن محاولة لعب كورتوا بقدمه على الكرة تنزل العقوبة الإنضباطية من طرد إلى إنذار لأن الحالة داخل منطقة الجزاء وذلك بحسب التعديل الذي حصل في القانون قبل سنتين.

النجم الأحمر​ الصربي – ​بايرن​ ميونيخ الألماني

فاز فيها بايرن ميونيخ 6-0 وجرت تحت قيادة الحكم الهولندي الدولي بيورن كيبيرز.

§ عند الدقيقة 42، سجل ليفاندوفسكي هدفا لبايرن ميونيخ لكن تقنية الفيديو ألغته، بعدما استخدم توليسو لاعب بايرن يده في تمرير الكرة لزميله قبل تسجيل الهدف، قرار الحكم كان خاطئا فلمسة اليد موجودة ومن حسن حظه أن تقنية الفيديو موجودة وصححت الخطأ الذي قام به.

§ عند الدقيقة 53، احتسب الحكم ركلة جزاء لبايرن ميونيخ بعد لمسة يد على المدافع الصربي، الكرة كانت عرضية واللاعب الصربي تزحلق على الأرض حيث اصطدمت الكرة بيده التي لا يستند عليها أثناء نزوله وكانت بعيدة عن جسمه ما جعل وضعية الجسم تبدو أكبر وبالتالي القرار صحيح باحتساب ركلة جزاء.

يوفنتوس​ – أتلتيكو مدريد

فاز بها يوفنتوس 1-0 في مباراة قادها الحكم الدولي الإنكليزي أنطوني تايلور.

§ شهدت المباراة حالة وحيدة هامة عند الدقيقة 69 حيث حصل احتكاك بين كريستيانو رونالدو لاعب اليوفي وفيليبي لاعب ​اتلتيكو​ وبعد الإحتكاك، قام فيليبي بدهس قدم رونالدو، الحكم أمر بمتابعة اللعب وتقنية الفيديو أكدت قراره بأن الدهس لم يكن مقصودا. لكن من وجهة نظر متواضعة، الدهس حصل وكان يمكن لفيليبي تفاديه لو أراد، وهو استعمل مسامير حذاءه على قدم رونالدو، أي استخدم جزءا صلبيا على جزء حساس من القدم والمفروض كان إشهار البطاقة الحمراء لفيليبي لسلوكه المشين.