أفادت صحيفة ذا صن البريطانية أن لاعب ​مانشستر سيتي​ الإنكليزي جون ​ستونز​ قام بإزالة وشم عن ذراعه، الذي كان يجسّد شكل وجه شريكته السابقة ميلي سافيدج.

يُذكر أن ستونز انفصل عن ميلي، في شهر تشرين الثاني الماضي بعد أن كانا معا منذ سن 14، ولديهما ابنة صغيرة.

ونتيجة للانفصال، رحل لاعب السيتي عن المنزل الذي بلغت تكلفته 6 ملايين جنيه إسترليني عندما تطرقت ميلي إلى موضوع الزواج حسبما ذكرت بعض التقارير.

وبعد انفصالهما، شوهد ستونز مع إمرأة أخرى تُدعى أوليفيا نايلور، 30 عاما.