كشفت صحيفة كوريري ديلو سبورت الايطالية أن عددا من لاعبي نادي ​نابولي​ باتوا يشعرون بالخوف الحقيقي داخل المدينة، وذلك بعد أن تعرض كلّ من البرازيلي آلان والبولندي بيوتر زيلينسكي لحوادث سرقة في الأيام الماضية مع عائلاتهما.

وأشارت الصحيفة إلى أن المدافع ​كاليدو كوليبالي​ هو أول من بدأ بخطوة الإستعانة برجال أمن يعلمون على حمايته وحماية عائلته، وسيلحقه بذلك لورينزو إنسيني ولاعبين آخرين.

ويعيش نادي نابولي فترة صعبة هذه الأيام بعد أن فشل الفريق في تحقيق أي فوز في آخر خمس مباريات ويحتل حاليا المركز السابع في ​الدوري الايطالي​.