لا يزال ​جو غوميز​، مدافع ​ليفربول​، غاضبًا من موقف ​رحيم ستيرلينغ​ بعد تدريبات مع ​منتخب إنكلترا​ أمس.

وتم استبعاد ستيرلينغ من تشكيلة المنتخب لمباراة في تصفيات يورو 2020 مع ​مونتينغرو​ بسبب سلوكه.

وقالت "ميرور" إن الخلاف بين غوميز وستيرلينغ بدأ خلال فوز ليفربول على ​مانشستر سيتي​.

وعندما أبلغ اللاعبون عن أداء الواجب في ملعب سانت جورج بارك، من المفهوم أن ستيرلينغ حاول إثارة رد فعل حيال غوميز، حيث قال شهود إنهم سمعوه يسأل مدافع ليفربول عما إذا كان "لا يزال الرجل الكبير".

وحافظ غوميز على هدوئه ولكنه ذهب غاضبًا ومصابا بالصدمة لأن ستيرلينغ تفاعل معه بهذه الطريقة.

ويعتقد أن غوميز لا يزال غاضبًا رغم اعتذار رحيم منه، ولكن مدرب منتخب إنكلترا ​غاريث ساوثغيت​ يأمل في أن يتم حل النزاع بين اللاعبين.